دورة استثنائية لمهرجان الإسماعيلية السينمائى فى احتفاله بإطلاق النسخة الـ«20»

كتبت ــ إيناس عبدالله:
نشر فى : الجمعة 6 أبريل 2018 – 8:24 م | آخر تحديث : الجمعة 6 أبريل 2018 – 8:24 م

-عصام زكريا: نراهن على أفلام قوية وحضور عدد ك..

كتبت ــ إيناس عبدالله:
نشر فى : الجمعة 6 أبريل 2018 – 8:24 م | آخر تحديث : الجمعة 6 أبريل 2018 – 8:24 م

-عصام زكريا: نراهن على أفلام قوية وحضور عدد كبير من الضيوف الأجانب لفاعليات المهرجان
-خالد عبدالجليل: هناك طفرة فى ميزانيتنا هذا العام.. وكل المهرجانات المصرية تمد لنا يد العوان
-ياسين طاهر: نسعى لوضع المحافظة على خريطة السياحة العالمية عبر المهرجانات الفنية
«الدورة المقبلة لمهرجان الاسماعيلية الدولى للأفلام القصيرة والتسجيلية ستكون مختلفة عن كل الدورات السابقة» ــ هكذا وصف القائمون على المهرجان دورته العشرين المقرر اقامتها فى الفترة من 17 إلى 20 إبريل الجارى، والتى تشهد الاحتفال بمرور عقدين من عمر المهرجان، وقال القائمون على المهرجان إن الدورة الجديدة للمهرجان ستكون حدثا استثنائيا، خاصة وأنها تأتى بعد ان تعرضت الدورة الـ 19 لأزمة كبيرة أدت إلى تقليص عدد ايامها بشكل مفاجئ وعمل ختام مبكر لتزامن المهرجان مع اقامة مؤتمر الشباب بالاسماعيلية.

ومن ناحيته كشف عصام زكريا، رئيس المهرجان، عن برامج المسابقات التى تضم مسابقة الأفلام التسجيلية الطويلة، وتنافس على جوائزها 10 أفلام، ومسابقة الأفلام التسجيلية القصيرة وينافس على جوائزها 14 فيلما، ومسابقة الأفلام الروائية القصيرة وينافس على جوائزها 21 فيلما، بالإضافة إلى مسابقة أفلام التحريك، التى تضم 17 فيلما، بالإضافة لعروض الاحتفال الذهبى ضمن البرامج الموازية، وتضم 52 فيلما، ومسابقة الطلبة للأفلام التسجيلية والروائية القصيرة، وتضم 18 فيلما.
واشار إلى أن لجنة تحكيم المسابقة الرسمية والتى تضم مجموعة سينمائيين من الفائزين بمسابقات الدورات الـ 19، ويرأس اللجنة المخرج الألمانى بيبى دانكرت، الحاصل على جائزة الأوسكار، وتضم فى عضويتها نيكولاس منيوز من إسبانيا، وكلوديا نونيز من البرازيل، وكوران رودوفانوفيتش من صربيا، وحميد باسكيط من المغرب، وأورماس جوميز من أستونيا، وهبة يسرى من مصر.

فيما تضم لجنة النقاد التى وصفها زكريا بـ«الاستثنائية» مجموعة من كبار النقاد، ومنهم الناقد الهندى بريمندرا ماذندير، والصربية مايا جوفوفيتش، ورامى عبدالرازق من مصر، بينما ترأس لجنة تحكيم الجمعية المصرية للرسوم المتحركة، المخرجة الكبيرة شويكار خليفة، وتضم فى عضويتها د. أشرف عبدالفتاح، والمخرج احمد عادل.

وأعلن زكريا عن تكريم اسم الناقد الراحل على ابوشادى، باعتباره أحد الآباء المؤسسين للمهرجان، وذلك تقديرا لرحلته وتاريخه الفنى، وإسهامه فى إثراء الحركة الثقافية المصرية سواء عبر كتاباته عن السينما، أو من خلال المواقع القيادية التى تولاها، والتى كان مهرجان الاسماعيلية إحدى ثمارها.

وعلق قائلا: تشهد الدورة الجديدة حالة من الرواج بفضل دعم وزيرة الثقافة ايناس عبدالدايم للمهرجان، فقمنا بدعوة عدد كبير من الضيوف الاجانب لحضور المهرجان بعد توفير اقامة مناسبة بفضل السيولة التى توفرت للمهرجان هذا العام، كما اننا نراهن فى هذه الدورة على قوة الافلام التى نعرضها فى الفاعليات خاصة افلام المسابقات.

وأضاف: كانت مهمة صعبة للغاية ان نختار من بين 1500 فيلم من 93 دولة، لكننا فى النهاية نجحنا فى تصفيتها واختيار 62 فيلما من 48 دولة من بينها دول تشارك لاول مرة، مثل دول الخليج ومنها السعودية والكويت، وهناك ايضا تايوان وغيرها.

وقال د. خالد عبدالجليل، رئيس المركز القومى للسينما ــ الجهة المنظمة للمهرجان ــ إنه رغم ما هو متعارف عليه ان «الاسماعيلية» مهرجان فقير، لكن هذا العام اختلف الامر بعد أن أضافت د. إيناس عبدالدايم، وزيرة الثقافة، مبلغا كبيرا لميزانية المهرجان ــ رفض الافصاح عن رقمه ــ كما أعلنت بعض شركات الانتاج السينمائى عن دعمها للمهرجان منها «فيلم كلينيك»، و«أفلام مصر العالمية»، و«سنبرجى»، و«دولار».

وعلى خط موازٍ أكد محافظ الإسماعيلية اللواء يس طاهر، أهمية المهرجانات الفنية التى تحمل اسم «الاسماعيلية» إلى مكانة دولية مرموقة، مشددا على دور «الاسماعيلية السينمائى» فى الدعاية للسياحة الوافدة للمحافظة، مؤكدا سعيه لوضع المحافظة على خريطة السياحة العالمية من خلال الدعاية التى تصنعها المهرجانات الفنية، ومشيرا إلى إقامة اكبر منتجع سياحى فى الاسماعيلية لاستقبال اكبر عدد ممكن من السائحين داخل مصر وخارجها.

ومن الظواهر الإيجابية التى احاطت بـ«الاسماعيلية السينمائى» فى دورته الجديدة هو اهتمام رؤساء ومديرى المهرجانات السينمائية المصرية، ودعمهم له، والذى تجسد فى حضور عدد كبير من ممثلى المهرجانات المصرية الاخرى للمؤتمر الصحفى الذى أقيم قبل يومين فى المجلس الاعلى للثقافة بارض الاوبرا، حيث حضر انتشال تميمى مدير مهرجان «الجونة السينمائى»، واحمد شوقى ممثلا عن مهرجان «القاهرة السينمائى»، والامير اباظة رئيس مهرجان «الاسكندرية لافلام حوض البحر المتوسط»، وهو ما دفع د. خالد عبدالجليل، للاشارة إلى حالة الالتفاف اعتزازا وتقديرا لقيمة ومكانة المهرجان فى قلوب كل عشاق السينما.

واشار د. خالد عبدالجليل إلى الدورالكبير الذى لعبه انتشال تميمى فى احضار افلام قوية للمهرجان، وإقناع المخرج العراقى سمير جمال الدين لحضور حفل تكريمه بما يمثل اضافة لدورته العشرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *